منتدى صلخد


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 درهم وقاية...المرض والقلق النفسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هـيـثـم شحـاذه غـــزالــة
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 4099
تاريخ التسجيل : 28/02/2008

مُساهمةموضوع: درهم وقاية...المرض والقلق النفسي   الإثنين 10 مايو 2010 - 7:12

طب
الأثنين 10-5-2010م
الدكتور محمد منير أبو شعر

جاء رجل إلى المستشفى يوم الاثنين وعلى ذراعيه بثور من مرض جلدي مزعج، وقال: «أكاد أصاب بهذه البثور كل يوم اثنين» .

فسأله الطبيب وماذا تصنع يوم الأحد؟‏

فقال: إنه اعتاد أن يزور خطيبته منذ سنوات... ثم كشف للطبيب عن أنها دأبت على تأجيل يوم الزفاف، فإذا كان يوم الاثنين أصيب جلده بالأكزيما، فكأن ذلك صرخة احتجاج من جلده على مايعانيه من قلق نفسي.‏

ووفد على المستشفى نفسها رجل مصاب بالربو إصابة خطيرة، وبعد أن تلقى العلاج اللازم وشفي من مرضه حدد له اليوم الذي يغادر فيه المستشفى، فلما كانت الليلة السابقة لذلك اليوم، عاودته أعراض الربو فجأة، فاستؤنف العلاج حتى هدأت واستقرت حالته، وعيّن له يوم آخر يغادر فيه المستشفى، فعاوده الربو أشد مما كان.‏

وبالرجوع إلى حياته الماضية تبين أنه أستاذ في الجامعة، وأنه وقع نزاع في مجلس الكلية بسببه.. فخشي أن يفصل من عمله، فأصابه قلق شديد، رأى معه أنه لوبقي محتمياً بين جدران المستشفى فذلك أسلم له من أن يعود إلى مسرح النزاع، فيواجه احتمال فصله من عمله.‏

من الجلي أن هاتين الحالتين تنطويان على شيء غير علّة البدن وحسب، فالرجلان كلاهما مصاب باضطراب نفسي بدت آثاره في أعضاء الجسم.‏

والأدلة تزداد وضوحاً على أن القلق الحبيس في النفس لايلبث أن يتجلى في شكل وأعراض مرض من الأمراض. بل ويبدو أيضاً أن التوتر النفسي يساعد الجراثيم والفيروسات حين تغزو الجسم، ولعل تفشي وباء الأنفلونزا سنة 1918 في فترة اشتد فيها القلق في أواخر الحرب العالمية الأولى، لم يكن مصادفة من المصادفات..بل إن الزكام ذاته يكون أشد مايكون إذا كان المصاب به ضحية قلق نفسي.‏

إن الطبيب الحكيم هو الذي يكشف هذه الأحوال ويتدبرها، ويجد الحلول المناسبة والمتاحة لها.. وعليه ألا يقتصر طبه على علاج الأبدان بل يتجاوزه إلى علاج الأرواح.‏

_________________
هــيــثــم شـحـاذه غـــــزالـــــــــــــة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عصام يوسف عماد
صلخدي ماسي
avatar

عدد الرسائل : 1228
العمر : 37
Localisation : المملكة العربية السعودية
تاريخ التسجيل : 12/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: درهم وقاية...المرض والقلق النفسي   الإثنين 10 مايو 2010 - 8:22

الاستاذ هيثم
هناك احيانا الدور النفسي يلعب دور كبير
بالمرض وعلاجه
والامراض نوعين عضوية ونفسية
وببعض الحالات يصنف المرض النفسي على انه اخطر من العضوي
الاستاذ هيثم
مشكور على النقل
وفعلا قصص غريبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ست الحبايب
مشرفة


عدد الرسائل : 2006
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 21/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: درهم وقاية...المرض والقلق النفسي   الإثنين 10 مايو 2010 - 8:47

فعلا قصص غريبة بعض الشيء
ويبدو ان المرض النفسي اقوى من العضوي والمشكلة انه لا يوجد له علاج الا الراحة النفسية وهذه لا بد لها من مقومات للحصول عليها
ومن اين نأتي بالراحة النفسية ويا ليتها توصف بعلبة دواء لكان انقضي الامر

اخ هيثم شكرا لما تقدمه لنا من فائدة
لك مني كل التقدير والاحترام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
درهم وقاية...المرض والقلق النفسي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى صلخد :: القسم الاجنماعي :: منوعات\علوم -صحة -طب-
انتقل الى: